DalilIran Logo

مشهد تبدأ اصدار الجنسية الايرانية للأطفال المولودين من أب أجنبي

Calendar Icon

2020/11/25

Clock Icon

05:49

مشهد تبدأ اصدار الجنسية الايرانية  للأطفال المولودين من أب أجنبي

أفاد موقع دليل ايران نقلاً عن وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية أن المدير العام للأحوال المدنية في مدينة مشهد كشف عن بدء عملية اصدار الجنسية الايرانية  للأطفال المولودين من أب أجنبي.

 

وقال: منذ أن بدء تطبيق قانون المواطنة أو منح الجنسيات قامت 9 آلاف و و 700 إمرأة إيرانية من ساكنات محافظة خراسان رضوي و اللواتي لديهن من طفل إلى أربع أطفال من أب أجنبي بتقديم طلبات انتساب من أجل الحصول على الجنسية.

 

وأضاف محمد تقي هاشمي “المعلومات الضرورية في هذا الصدد تم توفيرها لهذه الفئة من النساء من قبل المديرية العامة للمواطنين والمهاجرين الأجانب في خراسان رضوي”.

 

وتابع: بدأ التسجيل الالكتروني ل 3700 قضية متعلقة بنساء إيرانيات خراسانيات لديهن أطفال من أزواج أجانب ويمكنهن التسجيل على هذا الدور حتى نهاية شهر آذار المقبل.

 

التسجيل في 17 نقطة في مشهد

وقال المدير العام لدائرة الإدارة المحلية و المغتربين أن المواطنين يمكنهم من أجل التسجيل على الدور و تشكيل الملف المطلوب منه خلال مراجعة أحد مكاتب المديرية السبعة عشر في مدينة مشهد أو أحد مكاتب البريد السبع النشطة في الضواحي مثل تربت حيدرية و نيشابور و ترتبت جام و تايباد.

 

بالنسبة لملفات النساء اللواتي لديهن أطفال من زواج مع رجل أجنبي فإنها سترسل إلى جهات أمنية من أجل إكمال الإجراءات

 

وبعد نهاية الفترة الموسومة ب لاثة أشهر كمهلة زمنية لإتمام الملف و حصول الملف على موافقة الجهات الأمنية من أجل منح الجنسية يتم إرجاع الأمر إلى مديرية الأحوال المدنية في مدينة خراسان رضوي و يتم العمل به حسبما تقرر مديرية الأحوال المدنية هناك.

 

وقال السيد محمد تقي هاشمي : في الوقت الحالي بدأت محافظة خراسان رضوي العمل في مجال منح الجنسيات للأولاد من أمهات إيرانيات و آباء أجانب و تم حتى الآن تسوية أكثر من 800 ملف من مختلف مناطق إيران من أجل تسليم الجنسيات لهؤلاء الأبناء أو ما تم إرساله منها إلى الجهات الأمنية من أجل البحث و التقصي.

وأضاف السيد تقي هاشمي : نظرًا لحقيقة أن الإجراءات القانونية والتدابير اللازمة في هذا الصدد قد بدأت للتو ويتم متابعتها بعناية ، لم يتم إصدار أي بطاقة هوية في خراسان رضوي للأشخاص الخاضعين لقانون الجنسية.

وأكمل قائلاً : في حال كان رد الجهات الأمنية على طلبات و ملفات الأمهات الإيرانيات سلبياً أو جاء مع عدم القبول فإنه يحق للأم الإيرانية تقديم إعتراض على هذا القرار ويحق لها متابعة إعتراضها حتى الوصول إلى نتيجة نهائية.

 

طبعاً نظراً لأن طريقة التسجيل من خلال الإخطارات و البريد تستغرق وقتاً أطول فقد تم حتى الآن تسجيل 6 آلاف ملف و إعطاءهم دور حتى العام القادم من أصل 9آلاف و 700 حالة.

 

 

ترجمة و تلخيص: دليل ايران

تابعونا على الفيسبوك

صفحة سعر التومان