DalilIran Logo

البرلمان الإيراني يقر الخطوط العامة لقانون حذف 4 أصفار من العملة/ ايران ستغير عملتها الرسمية من الريال إلى التومان

Calendar Icon

2020/05/04

Clock Icon

12:39

البرلمان الإيراني يقر الخطوط العامة لقانون حذف 4 أصفار من العملة/ ايران ستغير عملتها الرسمية من الريال إلى التومان

أعلن البرلمان الإيراني عن الموافقة على الخطوط العامة لمشروع قانون يقر بتعديل النظام المالي والبنكي في البلاد .

وأوضح أن الشعب يستخدم في أدبياته كلمة التومان و الدوائر الرسمية تكتب بالريال ، حذف الأصفار الأربعة من العملة الإيرانية  خطوة مهمة جداً من أجل تسهيل المعاملات المالية .
ورغم التائج السلبية التي خرجت بها لجنة التخطيط ورفضها لمشروع القانون إلا أن أعضاء مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان الإيراني) وافقوا اليوم الإثنين خلال لجلسة علنية على الخطوط العامة لمشروع القانون من أجل تعديل العملة الوطنية في البلاد .

وأوضح السيد محمود بهمني عضو اللجنة الإقتصادية لمجلس الشورى في تقرير اللجنة الإقتصادية للمجلس أن هذه اللائحة المستعجلة التي تتضمن الخطوات العامة من أجل تعديل واحدة النقد الإيراني من الريال إلى التومان كانت موضوع نقاش و بحث في المجلس منذ عشرة أعوام خلت.

وقال: الحديث اليوم يتعلق بهوية بلادنا ، فهذا يحتم علينا أن نحدد واحدة مالية لنقدنا.

مميزات حذف الأصفار من العملة حسب رأي النواب

وفي حديثة عن مزايا حذف الأصفار الأربعة من العملة قال : بالنظر إلى تحليل التضخم المالي في البلاد خلال الخمسين عام الماضية كان لدينا قيمة تضخم بلغت 3600 ضعف في حين أن قيمة طبعات العملة الرسمية للبلاد قد تضخمت بمقدار 50 ضعف فقط.

ورأى أن هذا يؤدي إلى اضطرار المواطن لاستخدام الكثير من الأوراق المالية لتسديد الأثمان وهذا يؤدي إلى تلف العملة المطبوعة.

حذف الأصفار لا يؤدي إلى تضخم

وأكد أن حذف هذه الأصفار من العملة لن يؤدي إلى تضخم الأسعار بأي شكل قال : بسبب عدم فعالية العملة المستخدمة حالياً في سوق المال النقدي أو نظام الدفع النقدي ارتفعت القيمة أكثر وتبعها إرتفاع في التكاليف.

متى يتم تنفيذ القانون؟

وأكد عضو اللجنة الاقتصادية للمجلس أنه : في حال موافقة أعضاء المجلس على تفاصيل القانون فإن عملية الإنتقال بواحدة النقد الوطنية من الريال إلى التومان ستستغرق 5 أعوام منها عامين من أجل الدراسة و البحث و 3 أعوام من أجل إجراء الإنتقال الفعلي من الريال إلى التومان .

 

ويُشار إلى أن القانون بعد الوافقة عليه نهائياً في مجلس النواب سيحتاج موافقة مجلس صيانة الدستور، وفي حال رفضه من قبل المجلس، يُعاد إلى البرلمان مرة أخرى للتعديل أو سحب القانون. علماً أن صلاحية النواب الحاليين تنتهي بعد 3 أسابيع، والنواب الجدد قد يكون لهم قرار مختلف في هذا الشأن.

 

/انتهى/